أعلن طارق مصطفى المدير الفني لفريق أوليمبيك آسفي المغربي أنه يحلم بتولي تدريب منتخب مصر في المستقبل، باعتبار أن ذلك حلم مشروع لأي مدرب مصر له خبرة تدريبية كبيرة في عالم التدريب.

ووجه مصطفى الشكر للاعبيه بعد المجهود الكبير والروح العالية التي ظهروا عليها من أجل الوصول إلى المركز الرابع في بطولة الدوري المغربي الممتاز.
وأوضح مدرب أوليمبيك آسفي أنه يشكر كل اللاعبين على ما قدموه طوال الموسم مشيدًا بدور الإدارة في دعم الفريق طوال الموسم.
وأضاف مصطفى: «لم يحسم أمر مشاركتنا في بطولة الكونفدرالية وكان هدفنا أن نقدم الأفضل رغم إمكانياتنا الأقل مقارنة بالأندية الأخرى مثل الرجاء والوداد».
وأشار إلى أنه الفريق الوحيد في الدوري المغربي الذي عاني من طرد عشرة لاعبين هذا الموسم مبديًا عن رضاه عن التجربة بعد انتهاء عقده مع الفريق المغربي وعدم صدور قرار من إدارة النادي باستمراره أو رحيله.
وقال مدرب منتخب مصر الأسبق: «بطبيعة شخصيتي أنا مدرب طموح وهدفي هو منتخب مصر الأول كمدير فني مع احترامي للجميع وأتمنى أن أمثل المنتخب كمدير فني ولن أعود كمدرب عام في منصب الرجل الثاني خاصة أنني أمتلك عدة عروض في الدوري المصري والدوري المغربي في الوقت نفسه وأرغب في استغلال تجربة البطل المغربي في ذلك».